الرئيسية / اخبار وتحليلات الاسواق / الاخبار الاقتصادية / GBPUSD- الباوند ينخفض رغم بيانات التضخم البريطاني المتفائلة

GBPUSD- الباوند ينخفض رغم بيانات التضخم البريطاني المتفائلة

انخفاض الباوند بعد بيانات التضخم البريطاني

انخفض الجنيه مقابل منافسيه الرئيسيين في الجلسة الأوروبية يوم الثلاثاء

حتى مع تسارع التضخم في المملكة المتحدة إلى أعلى مستوى له منذ أكثر

من خمس سنوات في نوفمبر.

أظهرت بيانات مكتب الإحصاءات الوطنية أن التضخم ارتفع بشكل غير متوقع

إلى 3.1 في المائة في نوفمبر من 3 في المائة في أكتوبر. وكان التضخم أعلى من ذلك

في مارس 2012. ومن المتوقع أن يظل المعدل عند 3٪

على أساس شهري

ارتفعت أسعار المستهلك بنسبة 0.3 في المئة، أسرع قليلا من المتوقع بنسبة 0.2 في المئة زيادة.

واستقر التضخم على أساس مؤشر أسعار المستهلك، بما في ذلك تكاليف المساكن التي يشغلها مالكو العقارات

بنسبة 2.8٪ في نوفمبر

وبالمثل

ظل التضخم الأساسي الذي يستثني الطاقة المتقلبة والغذاء والمشروبات الكحولية والتبغ دون تغيير عند 2،7٪.

وأظهر تقرير آخر من مكتب الإحصاءات الوطني

أن تضخم أسعار الإنتاج ارتفع إلى 3٪ في نوفمبر من 2.8٪ في أكتوبر. وبالمثل، ارتفعت الزيادة الشهرية إلى 0،3٪

من 0،2٪.

وفي الوقت نفسه علي أساس سنوي
  • توصيات الشهر الحالى
  • توصيات العام الحالى
  • توصيات الاعوام السابقة

ارتفع التضخم في أسعار المدخلات إلى 7،3٪ من 4،8٪ في الشهر السابق.

وعلى أساس شهري

ارتفعت أسعار المدخلات بنسبة 1،8٪ بعد ارتفاع شهر أكتوبر بنسبة 1٪

وفي الوقت نفسه

ارتفعت الأسهم الأوروبية في وقت لاحق اليوم اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي الذي يستمر يومين

ويتوقع المستثمرون أن البنك المركزي الأمريكي لرفع أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس والحفاظ على التوقعات

من ثلاثة ارتفاع في عام 2018.

وستعلن البنوك المركزية الرئيسية الأخرى

بما في ذلك البنك المركزي الاوروبى وبنك انجلترا والبنك الوطني السويسري، قراراتها في مجال السياسة يوم الخميس.

وقد أظهرت العملة تداولات متباينة في الجلسة الآسيوية.

في حين أنه كان ثابتا مقابل الدولار واليورو، ارتفع مقابل الفرنك. مقابل الين، انخفضت العملة.

GBPCHF

انخفض الجنيه الإسترليني إلى أدنى مستوى له في 8 أيام عند المستوي 1.3178 مقابل الفرنك

من أعلى مستوى له عند المستوي 1.3253 عند الساعة 3:15 صباحا بالتوقيت الشرقي.

يظهر الدعم القادم المحتمل للجنيه حول مستوى 1.30.

GBPEUR

تراجع الجنيه الإسترليني إلى أدنى مستوى له في 5 أيام عند 0.8846 مقابل اليورو

بعد أن تقدم إلى 0.8806 بعد صدور البيانات بوقت قصير.

وينظر إلى الجنيه يجد الدعم حول المنطقة 0.90.

وأظهرت بيانات المسح من مركز أبحاث زيو الذي يقع مقره في مانهايم أن ثقة ألمانيا الاقتصادية ضعفت في ديسمبر.

وانخفض مؤشر زيو للثقة الاقتصادية 1.3 نقطة ليصل إلى 17.4 نقطة في ديسمبر. وظل المؤشر دون متوسطه على المدى الطويل البالغ 23.7 والمستوى المتوقع 17.6.

GBPUSD

وانخفض الجنيه إلى أدنى مستوى له في أسبوعين من 1.3311 مقابل الدولار الأمريكي

بعد تقدم إلى 1.3380 في أعقاب البيانات مباشرة.

استمرار الاتجاه الهابط للجنيه قد يشهد تحديا

الدعم حول منطقة 1.31.

GBPJPY

وانخفضت العملة في المملكة المتحدة إلى أدنى مستوى لها في 5 أيام من 151.03 مقابل الين الياباني

من ارتفاع 151.76 ضرب بسرعة عند الافراج عن البيانات.

أظهرت بيانات من وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة

أن مؤشر النشاط العالي في اليابان ارتفع بوتيرة أسرع من المتوقع في أكتوبر، بعد انخفاضه في الشهرين السابقين.

وارتفع مؤشر النشاط الثالث بنسبة 0.3 في المئة على أساس شهري في أكتوبر، مما يعكس انخفاضا بنسبة 0.2 في المئة في سبتمبر.

وكان الاقتصاديون يتوقعون ارتفاعا بنسبة 0.2 بالمئة لهذا الشهر.

وبالنظر إلى المستقبل

فإن أسعار المنتجين الأمريكيين وبيان الميزانية الشهرية لشهر تشرين الثاني / نوفمبر ستستحقان في جلسة نيويورك.

ساعدنا في تقييم المحتوى

0%

مجانا احصل علي تطبيق توصيات العملات علي الجوال اشارت التداول تساعدك في الحصول علي توصيات البيع والشراء والتي حققت ما يزيد عن 100 الف نقطة خلال الفترة السابقة احصل عليها الآن

مجانا تطبيق توصيات الفوركس
تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

عن ahmed GABR

شاهد أيضاً

التوقعات الأسبوعية لأسعار النفط خلال الفترة من 6 إلي 10 أغسطس

التوقعات الأسبوعية لأسعار النفط خلال الفترة من 6 إلي 10 أغسطس سيستمر تجار النفط في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلان تجارى ممول