الرئيسية / اخبار وتحليلات الاسواق / الاخبار الاقتصادية / الصين توقف صادرات المنتجات النفطية إلى كوريا الشمالية في نوفمبر

الصين توقف صادرات المنتجات النفطية إلى كوريا الشمالية في نوفمبر

انخفاض صادرات الصين النفطية الي كوريا الشمالية

بيانات الجمارك الصينية

لم تصدر الصين أي منتجات نفطية إلى كوريا الشمالية في نوفمبر / تشرين الثاني

حسبما أظهرت بيانات الجمارك الصينية، على ما يبدو تجاوزت العقوبات التي فرضتها

الأمم المتحدة في وقت سابق من هذا العام في محاولة للحد من شحنات النفط إلى البلد المعزول.

وقد اندلع التوتر هذا العام بسبب برامج كوريا الشمالية النووية والصاروخية التي اتبعت في تحد

لسنوات من قرارات الأمم المتحدة. وفى الأسبوع الماضى فرض مجلس الامن الدولى عقوبات جديدة

على التجارة مع كوريا الشمالية بما فى ذلك الحد من شحنات المنتجات النفطية الى 500 الف برميل فقط

فى السنة.

كما لم تستورد بكين اى خام حديد او فحم او رصاص من كوريا الشمالية فى نوفمبر، وهو الشهر الثاني

الكامل من اخر العقوبات التجارية التي تفرضها الأمم المتحدة.
ذكرت بيانات من الإدارة العامة للجمارك اليوم ان الصين، وهى المصدر الرئيسى لوقود كوريا الشمالية،

لم تصدر اى بنزين او وقود طائرة او وقود ديزل او زيت وقود الى جارتها المعزولة الشهر الماضي.

تحرك بكين لإيقاف الصنابير تماما أمر نادر الحدوث. وفي اذار / مارس 2003 علقت الصين إمدادات النفط

الى كوريا الشمالية بعد ثلاثة ايام من اطلاق بيونج يانج صاروخا على المياه بين شبه الجزيرة الكورية واليابان

معدل الصادرات الصينية الي كوريا الشمالية
  • توصيات الشهر الحالى
  • توصيات العام الحالى
  • توصيات الاعوام السابقة

انخفضت الصادرات الصينية من الذرة إلى كوريا الشمالية في نوفمبر تشرين الثاني أيضا، بانخفاض 82 في المئة عن

العام السابق إلى 100 طن، وهو أدنى مستوى منذ يناير كانون الثاني. وانخفضت صادرات الأرز بنسبة 64 فى المائة لتصل

الى 672 طنا وهو ادنى مستوى له منذ مارس

معدل التجارة بين الصين وكوريا الشمالية

وقد تباطأت التجارة بين كوريا الشمالية والصين خلال هذا العام خاصة بعد ان حظرت الصين مشتريات الفحم فى فبراير.

في نوفمبر، بلغ حجم التجارة الصينية مع كوريا الشمالية 388 مليون دولار، وهو واحد من أدنى حجم شهري هذا العام.

جددت الصين دعوتها لجميع الدول الى بذل جهود بناءة لتخفيف التوترات فى شبه الجزيرة الكورية، وحثت على استخدام

الوسائل السلمية لحل القضايا.

بيد ان التوتر اندلع مجددا بعد ان ذكرت كوريا الشمالية يوم 29 نوفمبر أنها اختبرت بنجاح اختبارا جديدا للصواريخ الباليستية

العابرة للقارات يضع البر الرئيسى للولايات المتحدة فى نطاق أسلحتها النووية.

وفى الوقت نفسه، ارتفعت الصادرات الصينية من غاز البترول المسال الى كوريا الشمالية، التى غالبا ما تستخدم للطبخ،

بنسبة 58 فى المائة فى نوفمبر من العام الماضى الى 99 طنا. وارتفعت صادرات الإيثانول، التي يمكن تحويلها إلى وقود حيوي،

بنسبة 82 في المائة لتصل إلى 3،428 مترا مكعبا.

ساعدنا في تقييم المحتوى

0%

مجانا احصل علي تطبيق توصيات العملات علي الجوال اشارت التداول تساعدك في الحصول علي توصيات البيع والشراء والتي حققت ما يزيد عن 100 الف نقطة خلال الفترة السابقة احصل عليها الآن

مجانا تطبيق توصيات الفوركس
تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

عن ahmed GABR

شاهد أيضاً

التوقعات الأسبوعية لأسعار النفط خلال الفترة من 6 إلي 10 أغسطس

التوقعات الأسبوعية لأسعار النفط خلال الفترة من 6 إلي 10 أغسطس سيستمر تجار النفط في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلان تجارى ممول