الرئيسية / اخبار وتحليلات الاسواق / التحليل الأسبوعى / التوقعات الأسبوعية لسوق العملات من 19 حتى 23 فبراير

التوقعات الأسبوعية لسوق العملات من 19 حتى 23 فبراير

التوقعات الأسبوعية لسوق العملات من 19 حتى 23 فبراير

التوقعات الأسبوعية لسوق العملات من 19 حتى 23 فبراير

انتعش الدولار من أدنى مستوياته في ثلاث سنوات مقابل سلة عملات يوم الجمعة،

لكنه لا يزال ينتهي الأسبوع على انخفاض في خضم المخاوف من الهبوط المتصور لميزة العائد،

كما أن توقعات العجز المالي في الولايات المتحدة قد تأثرت.

مؤشر الدولار
  • توصيات الشهر الحالى
  • توصيات العام الحالى
  • توصيات الاعوام السابقة

وارتفع مؤشر الدولار والذي يقيس قوة الدولار مقابل سلة من ست عملات رئيسية بنسبة 0.63٪ ليسجل 89.03 في وقت متأخر من التداول،

بعد أن انخفض في وقت سابق إلى أدنى مستوى له في ثلاث سنوات من 88.15.

وبالنسبة للأسبوع، انخفض المؤشر بنسبة 1.46٪،

مسجلا بذلك انخفاضه الأسبوعي الخامس في الأسابيع السبعة الماضية.

 

اسباب انخفاض الدولار

وقد أدت التوقعات المتعلقة بتساريع وتيرة تشديد الساياة النقدي خارج الولايات المتحدة،

الأمر الذي من شأنه أن يقلل من الاختلاف بين مجلس الاحتياطي الاتحادي والمصارف المركزية الأخرى،

إلى تراجع جاذبية العائد النسبي للدولار بالنسبة للمستثمرين.

كما تأثر الدولار الأمريكي بالقلق من أن التخفيضات الضريبية الأخيرة ستؤثر سلبا على العجز المالي في الولايات المتحدة، الذي من المتوقع أن يصل إلى ما يقرب من تريليون دولار في 2019.

وجاء الانخفاض في الدولار على الرغم من التوقعات بزيادة وتيرة رفع أسعار الفائدة من قبل بنك الاحتياطي الفيدرالي هذا العام بعد أن أظهرت بيانات يوم الاربعاء زيادة أقوى من المتوقع في التضخم في الولايات المتحدة في يناير كانون الثاني.

أنهى اليورو هبوطه، مع تراجع اليورو / دولار بنسبة 0.79٪ ليسجل 1.2405 بعد أن وصل إلى أعلى مستوى له منذ عام 2014 عند 1.2555 في وقت سابق من اليوم.

واستقر الدولار مقابل الين في أواخر التعاملات، حيث ارتفع الدولار / ين عند 106.19 بعد أن سجل أدنى مستوى له منذ 15 شهرا عند 105.55 في وقت سابق.

وقد ارتفعت العملة اليابانية نحو 6٪ مقابل الدولار حتى الآن هذا العام.

وقد ادى الانخفاض الحاد فى الدولار مقابل الين فى الجلسات الاخيرة الى تكهنات حول تدخل المسئولين اليابانيين.

ذكر يوشيهيد سوجا المتحدث باسم الحكومة فى اليابان اليوم ان التحركات الاخيرة فى سوق العملات كانت من جانب واحد وان الحكومة ستتخذ الاجراءات المناسبة اذا لزم الامر.

وفي الوقت نفسه، تراجع الاسترليني بنسبة 0.49٪ ليسجل 1.4028 بعد أن وصل إلى أعلى مستوى أسبوعي عند 1.4144 في وقت سابق.

في الأسبوع المقبل، سيركز المستثمرون على محضر اجتماع البنك الفدرالي الأخير مع أمل ان البنك المركزي سيقدم المزيد من التلميحات حول وتيرة رفع أسعار الفائدة في المستقبل هذا العام.

في الولايات المتحدة، سيصدر تقرير عن مبيعات المنازل القائمة . وستبقى الأسواق مغلقة يوم الاثنين لعطلة عيد الرئيس.

وفيما يلي قائمة بهذه الأحداث وغيرها من الأحداث الهامة التي من المحتمل أن تؤثر على الأسواق.

الاثنين 19 فبراير

وستغلق الاسواق المالية فى الصين لقضاء عطلة رأس السنة القمرية الجديدة.

وفي الوقت نفسه، سيتم إغلاق الأسواق في الولايات المتحدة لعطلة عيد الرئيس.

الثلاثاء 20 فبراير

وستظل الاسواق فى الصين مغلقة لعطلة رأس السنة القمرية الجديدة.

وسيقوم البنك الاحتياطي الأسترالي بنشر محضر اجتماعه الأخير لوضع السياسات.

وسيقوم معهد زيو بتقديم تقرير عن المشاعر الاقتصادية الألمانية.

سيدلي محافظ بنك انكلترا مارك كارني إلى جانب مسؤولين آخرين هو بشهادته بشأن التضخم والآفاق الاقتصادية أمام لجنة الخزانة في البرلمان.

ستقوم كندا بنشر بيانات عن مبيعات الجملة.

الأربعاء 21 فبراير

وستغلق الاسواق فى الصين بمناسبة عطلة رأس السنة القمرية الجديدة.

ستقوم أستراليا بنشر بيانات عن أعمال البناء المنجزة وتضخم الأجور.

وستصدر منطقة اليورو بيانات عن نشاط قطاع الصناعات التحويلية وقطاع الخدمات.

وستنشر المملكة المتحدة تقريرها الأخير عن التوظيف.

ستقوم الولايات المتحدة بإنتاج أرقام عن مبيعات المنازل القائمة. وفي وقت لاحق من اليوم، سيقوم بنك الاحتياطي الفدرالي بنشر محضر اجتماعه الأخير لوضع السياسات.

الخميس 22 فبراير

ومن المقرر أن يقدم معهد إيفو تقريرا عن مناخ الأعمال الألماني.

ستقوم المملكة المتحدة بنشر بيانات معدلة عن نمو الربع الرابع جنبا إلى جنب مع بيانات أولية عن الاستثمار في الأعمال التجارية.

وسيقوم البنك المركزي الأوروبي بنشر محضر اجتماعه الأخير لوضع السياسات.

ستقوم كندا بإنتاج بيانات عن مبيعات التجزئة.

ستقوم الولايات المتحدة بنشر التقرير الأسبوعي حول مطالبات البطالة.

الجمعة 23 فبراير

ستقوم نيوزيلندا بنشر بيانات عن مبيعات التجزئة.

وستصدر منطقة اليورو بيانات التضخم المعدلة.

ومن المقرر أن تختتم كندا هذا الأسبوع بتقرير التضخم الشهري الامريكي.

ساعدنا في تقييم المحتوى

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

عن ahmed GABR

شاهد أيضاً

تابع أبرز الأخبار الاسبوعية في الاجندة الاقتصادية

3- إعلان سياسة بنك انجلترا من المتوقع على نطاق واسع أن يبقي بنك إنجلترا (BoE) …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلان تجارى ممول